نمر جبر | FLB

وصف المدير الفني لمنتخب الذكور دون 16 سنة المدرب الوطني باتريك سابا مشاركة المنتخب في الدوري الصيفي للذكور دون 23 سنة بـ”الخطوة المتازة والهامة” وقال: “ساعدتنا في شكل كبير على لملمة بعض الاخطاء وتصحيح بعض الثغرات بعد عودتنا من البطولة العربية في مصر وحلولنا في مركز الوصيف”، واضاف: “المنتخب اصبح احسن نضوجا”.

وكان المنتخب خسر امام هوبس بيروت بفارق 31 نقطة وبنتيجة 75 – 44 (الأشواط 18 – 11، 35 – 24، 64 – 31، 75 – 44) في المباراة التي اجريت بينهما على ملعب “مجمع ميشال المر الرياضي” في البوشرية في الدور نصف النهائي.

ووضع سابا الخسارة القاسية امام فريق هوبس المدجج بلاعبين من المنتخبات، “رغم الاداء الجيد في الشوط الاول من المباراة”، في اطار “الدرس المفيد للمستقبل” وقال: “يمكننا البناء عليها لسد بعض الثغرات”. وكشف عن اقتراح رفعه الى عضو الاتحاد ورئيس لجنة الفئات العمرية في الاتحاد باتريك لحود بمشاركة المنتخب دون 16 سنة في “دورة انطوان غريب” لفئة ما دون 18 سنة “ما سيوفر للاعبين احتكاك وخبرة اضافيين”، كما تمنى خوض مباريات ودية مع فرق منظمة تشارك في بطولتي الدرجتين الرابعة والخامسة.

واكد سابا ان اللاعبين ينقصهم المزيد من الخبرة للتعامل مع الضغط على الكرة “لم يعد خافيا على احد ان الضغط على الكرة يشكل حال من الارباك لدى معظم لاعبي المنتخب الذين يفتقدون لخبرة التعامل مع هذه الحالات نتيجة عدم تعرضهم في مسيرتهم في بطولات الفئات العمرية التي كانت شبه معدومة وتحصل بمبادارات فردية لهذا النوع من الاختبارات”.

وتمنى سابا على لجنتي المنتخبات الوطنية والفئات العمرية رفع اقتراح للجنة الادارية للاتحاد لتجنيس لاعب دون 16 سنة لسد ثغرة الطول في الفريق “ينقصنا دائما عامل الطول رغم وجود امين معلوف الذي في حال خسر المنتخب جهوده لاي سبب من الاسباب خلال المباراة يصبح الوضع صعبا”. ولم ينف صعوبة المهمة في التأهل الى نهائيات كأس آسيا للناشئين دون 16 سنة وقال: “المهمة صعبة بوجود استراليا ونيوزيلندا لكنها ليست مستحيلة”.

وشكر رئيس الاتحاد اكرم حلبي ولجنتي المنتخبات الوطنية ورئيسها غازي بستاني، ورئيس لجنة الفئات العمرية ورئيسها باتريك لحود على الجهود التي يبذلونها لتطوير وتحسين المنتخبات الوطنية في مختلف الفئات و الاعمار.