جلال بعينو | FLB

تسير بطولات لبنان للفئات العمرية في كرة السلة بنجاح كبير منذ اطلاق اللجنة الادارية للاتحاد هذه البطولات التي لاقت الصدى الايجابي لدى وسط كرة السلة وعائلتها واهالي اللاعبين واللاعبات والاعلام الرياضي. وبرزت خامات عديدة في العديد من الفئات العمرية (ذكور واناث) من شأنها ان يكون لها الدور الكبير في المستقبل مع الأندية وفي صفوف المنتخبات الوطنية بكافة فئاتها.

فبطولة الفئات العمرية هي “الخزان الرئيس” التي ستروي الأندية والمنتخبات مع المواكبة الكبيرة للمباريات من الاتحاد والجمهور ورجال الصحافة والاعلام.

ويقول عضو اتحاد كرة السلة ورئيس لجنة الفئات العمرية اللاعب الدولي السابق باتريك لحود للموقع الرسمي للاتحاد اللبناني لكرة السلة flbb.com “في خطوة بارزة وهامة ونوعية، اطلقت اللجنة الادارية للاتحاد برئاسة اكرم الحلبي بطولات الفئات العمرية والمقسمة الى 9 فئات ولقد تمّ انجاز نهائيات 6 فئات وهي: تحت الـ10 سنوات (ذكور واناث في فريق مختلط)، تحت الـ12 سنة للذكور والاناث، تحت الـ 16 سنة (ذكور واناث) وتحت الـ 18 سنة (ذكور).

وكانت الأدوار التمهيدية والنهائيات حاشدة وهو دليل عافية ان اللعبة واجيالها بألف خير ومستقبل اللعبة بخير ومشرق. هنالك خامات واعدة كثيرة”. واضاف لحود: “تبقى بطولات ثلاث فئات عمرية وهي تسير بنجاح وهي تحت الـ 14 سنة (ذكور واناث) وتحت الـ18 سنة (اناث) “.

وتابع لحود قائلاً: “لجنة الفئات العمرية والمؤلفة من مارك قزح واديب الشويري وداني عون وطارق عبود تعمل بكد ونشاط من اجل انجاح كافة البطولات التي ستختتم في ايلول المقبل”. ورجال الصحافة والاعلام يقومون بواجبهم على اكمل وجه الى جانب النقل التلفزيوني المباشر للمباريات النهائية الذي يدخل الجيل الناشئ الى كل بيت .النهائيات تستقطب الجمهور الكبير وهذا امر يشعرنا بالاعتزاز الكبير”.

وحول الدعم الذي تلقاه لجنة الفئات العمرية من اللجنة الادارية للاتحاد قال لحود: “دعم لا محدود من اللجنة الادارية برئاسة اكرم الحلبي التي وضعت امكانات الاتحاد بتصرّف لجنتنا لانجاح بطولات الفئات العمرية التي ستصبح سنوية لأنها بطولات اساسية لا تقل شأناً عن بطولات كافة الدرجات”.

فالمشاركة كثيفة من الأندية وهذا دليل عافية والجيل الواعد يتابع ويمارس كرة السلة بشغف بمواكبة الأهالي الذين يدعمون اولادهم من على المدرجات خلال المباريات بحضور رئيس واعضاء الاتحاد “.