سطّر فريق الرياضي بيروت إنجازاً مشرّفاً جديداً لكرة السلة اللبنانية بعد إحرازه يوم السبت لقب بطولة بطولة آسيا لكرة السلة للأندية، والتي إستضافتها مدينة غوانغجو الصينية من 22 الى 30 أيلول الجاري.

واتى فوز الرياضي في النهائي على مضيفه غوانغجو (88-59) في المباراة النهائية، ونتيجة الأرباع الثلاثة الأولى (21-13)، (46-26)، (67-37).

وهو التتويج الخامس لكرة السلة اللبنانية بعد القاب الحكمة بيروت الثلاثة في أعوام 1999 و2000 و2004، فعادلت ايران المتصدرة (5 القاب) وتخطت الصين والفيليبين (4 القاب).

وبرز الرياضي بشكل كبير، فتقدّم طوال فترات المواجهة ولم يسمح لخصمه حتى بمجرّد الإقتراب منه، فتألق لاعبوه جميعاً في التسديد والتمرير والإختراقات الصعبة والسهلة تحت السلة الصينية.

وكان أفضلهم الأميركي كريس دانيلز الذي سجل 21 نقطة و 10 ريباوندز، ومواطنه كوينسي دوبي صاحب الـ 17 نقطة و 6 تمريرات حاسمة، فيما أحرز علي حيدر 14 نقطة و 5 ريباوندز وسرقتين للكرة، ووائل عرقجي 11 نقطة ومرّر 10 كرات حاسمة، وأمير سعود 10 نقاط.

الرياضي تفوّق على الفريق الصيني في إلتقاط الكرات المرتدة (43 مقابل 33) وفي التمريرات الحاسمة (22 مقابل 8) وفي سرقات الكرة (10 مقابل 6)، فيما تعادلا في البلوك شوت (2 لكلّ منهما).

وارتكب الرياضي 12 TurnOver مقابل 14 لكاشغر، كما ارتكب 16 خطأ مقابل 13 لمضيفه.

وهذا اللقب القاري الثاني للرياضي بعد عام 2011 على حساب مهرام الايراني، علماً بأنه حلّ وصيفاً في النسخة الاخيرة امام تاشينا كاشغار بالذات.

وفي الختام، تسلم الرياضي كأس البطولة والميداليات الذهبية من كبار المسؤولين في الإتحاد الآسيوي لكرة السلة.